بيوت الفقراء في اليمن - عشر ذي الحجة

تم التبرع
952
الدولة:
SDG:
100%
التكلفة 65,638 $
المتـبـقي 0 $
المحصل 66,297 $
وصف المشروع

مشاريع بيوت الفقراء أحد مشاريعنا الاجتماعية الخيرية التي أطلقناها تلبية لحاجة الأسر الفقيرة ومتدنية مستوى المعيشة، وتقوم الجمعية على هذا المشروع بغرض توفير مأوى آمن للأيتام والفقراء يقيهم قساوة الحياة داخل الخيام أو البيوت الطينية المتهالكة عن طريق بناء أو ترميم بيوت الأيتام وكبار السن وتجهيزها للسكن؛ تحقيقًا لمبدأ التكافل في الإسلام، وفتحًا لأبواب الخير أمام المحسنين من أهل الكويت.

فالتكافل الاجتماعي هو التزام أفراد المجتمع وتضامنهم لإعانة المحتاجين ومساعدة المضطرين، وهو من الأسس والأركان التي يقوم عليها بنيان المجتمع الإسلامي، فالإسلام ينظر إلى المجتمع على أنه كيان إنساني متواصل متراحم.

وحيث تعد اليمن من الدول الأكثر فقرًا في العالم؛ فقد وصلت نسبة الفقر إلى 75% من إجمالي السكان، مما أثر على الحياة الاقتصادية والاجتماعية، فأصبح أهلنا في اليمن يعانون في توفير سبل الحياة الكريمة، خاصة على المستوى الأسري حيث تشردت الكثير من الأسر وأصبحوا بلا مأوى..

لذلك أطلقنا في النجاة الخيرية مشروع بيوت الفقراء الذي هدف من خلال عطاء المحسنين والخيريين إلى توفير بيوت للفقراء.. تسترهم ويأوون إليها في كربهم.


تقارير المشروع

طلب مندوب
خيارات التبرع
روابط تهمك
وصف المشروع

مشاريع بيوت الفقراء أحد مشاريعنا الاجتماعية الخيرية التي أطلقناها تلبية لحاجة الأسر الفقيرة ومتدنية مستوى المعيشة، وتقوم الجمعية على هذا المشروع بغرض توفير مأوى آمن للأيتام والفقراء يقيهم قساوة الحياة داخل الخيام أو البيوت الطينية المتهالكة عن طريق بناء أو ترميم بيوت الأيتام وكبار السن وتجهيزها للسكن؛ تحقيقًا لمبدأ التكافل في الإسلام، وفتحًا لأبواب الخير أمام المحسنين من أهل الكويت.

فالتكافل الاجتماعي هو التزام أفراد المجتمع وتضامنهم لإعانة المحتاجين ومساعدة المضطرين، وهو من الأسس والأركان التي يقوم عليها بنيان المجتمع الإسلامي، فالإسلام ينظر إلى المجتمع على أنه كيان إنساني متواصل متراحم.

وحيث تعد اليمن من الدول الأكثر فقرًا في العالم؛ فقد وصلت نسبة الفقر إلى 75% من إجمالي السكان، مما أثر على الحياة الاقتصادية والاجتماعية، فأصبح أهلنا في اليمن يعانون في توفير سبل الحياة الكريمة، خاصة على المستوى الأسري حيث تشردت الكثير من الأسر وأصبحوا بلا مأوى..

لذلك أطلقنا في النجاة الخيرية مشروع بيوت الفقراء الذي هدف من خلال عطاء المحسنين والخيريين إلى توفير بيوت للفقراء.. تسترهم ويأوون إليها في كربهم.


التقارير

مشاريع مشابهة